صحيفة عبد الكريم الخابوري الاسبوعيه
نر حب بجميع الزوار الكرام ونر جو منكم التسجيل

صحيفة عبد الكريم الخابوري الاسبوعيه

مجلة دوار 12 الاسبوعيه
 
الرئيسيةالبوابةالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 الشعب مصدر السلطات؟

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
جعفر الخابوري
المراقب العام
المراقب العام
avatar

عدد المساهمات : 3362
تاريخ التسجيل : 16/02/2010
العمر : 47

مُساهمةموضوع: الشعب مصدر السلطات؟   الأحد يوليو 31, 2011 6:04 am

الشعب مصدر السلطات؟
تحت هذا الشعار نظمت جمعية الوفاق الوطني الإسلامية مسيرة عصر أمس الأول (الجمعة)، انتظم فيها الآلاف رغم حرارة الجو ونسبة الرطوبة العالية، وما يبدو من انسداد في الأفق السياسي.

منذ رفع قانون السلامة الوطنية، نظمت «الوفاق» ستة مهرجانات في مناطق مختلفة أيام الجُمَع، بينما تأتي هذه المسيرة الجماهيرية الأولى على الشارع الرئيسي في المحافظة الشمالية، الأكثر اكتظاظاً بالسكان، واتجهت من سار إلى الدراز، لتقطع مسافة كيلومتر واحد تقريباً، لكنه أبعد من ذلك في المدلول السياسي. فـ «الوفاق» المُصرّة على النهج السلمي، والإلحاح في طرح المطالب الأساسية للمعارضة، تختار كل أسبوع عنواناً تضيء من خلاله على إحدى القضايا التي يدور حولها الخلاف في الساحة السياسية في بحرين اليوم.

كان لافتاً تماماً لأيِّ مراقبٍ، حجم المشاركة النسائية في المسيرة، فالمرأة البحرينية أثبتت حضورها السياسي في الأشهر الأخيرة، وتحملت أكلافاً باهظة عن قناعة وطيب خاطر. وهي لفتةٌ سيذكرها لها التاريخ عندما تُسجّل هذه المحطة في سياق تطوّر البحرين السياسي.

في البيان الصادر نهاية المسيرة، تم التأكيد على ما تسميه فصائل المعارضة «مطالب شعب البحرين»، من حكومةٍ منتخبة، ومجلس نيابي حقيقي ينفرد بكامل الصلاحيات التشريعية والرقابية، ودوائر انتخابية عادلة وفق مبدأ «صوت لكل مواطن»، وقضاء عادل وأمن للجميع، باعتبارها مطالب وطنية مشروعة.

البيان أشار إلى أن «مسيرة شعب البحرين في المطالبة بالحقوق السياسية، لها تاريخها النضالي الناصع والمشرف»، ووضع حركة الاحتجاجات السلمية في فبراير/ شباط الماضي ضمن هذا السياق، «متوازيةً مع ثورات الربيع العربي وكانت جزءاً مهمّاً وحيويّاً منها... ونالت إعجاب العالم بسلميتها وتحضرها وصدقيتها».

البيان أشار أيضاً إلى أن مطالب الحركة هي أقل المطالب وأكثرها تواضعاً في واقع الثورات العربية... وأنها ظلت الأكثر التزاماً بسلميتها وحضاريتها، رغم ما دفعت من أكلاف وعذابات، واعتبر ذلك دليلاً على «صدقية هذا الشعب وإيمانه الراسخ بقضيته وعدالة مطالبه بحقوقه».

كان واضحاً في البيان، وفي مهرجانات سابقة، أن «الوفاق» حريصة على إرسال رسائل تصب في اتجاه عام، فتشير إلى أن الشعب توّاقٌ للحرية وأنه ينشد العدل والمساواة منذ عشرات السنين، وأنها لا تطالب بحقوق فئة وإنما بمطالب عامة ستكون لمصلحة جميع البحرينيين.

سبعُ جُمَعٍ، جَمَعَتْ عشرات الآلاف من البحرينيين من مناطق مختلفة، في مهرجاناتٍ توّجتها هذه المسيرة، وكلها رسائل، يمكن قراءتها من زوايا مختلفة. فالبعض يراها إصراراً على مطالب وطنية مشروعة حان وقت استحقاقها. وبعضٌ يقرأها على أنها محاولةٌ لإيصال صوتٍ للداخل والخارج، للتعريف بقضيةٍ ووجهت بالكثير من التجنّي والإهمال، على طريقة «صمتكم يقتلنا» كما قال السوريون. وربما يقرأها آخرون على أنها نتيجة طبيعية لما انتهت إليه جلسات الحوار.

بعيداً عن هذا وذاك، فإن أيَّ صحافي أجنبي ليس له موقفٌ منحازٌ مع هذا الطرف أو ذاك، سيقرأ فيها عنوان أزمة سياسية مستمرة. فبعد رفع قانون السلامة الوطنية عاد الشارع للحراك. من المؤكد حتماً أن هذه الآلاف ليسوا هواةَ مسيراتٍ في جوٍّ قائظ، لو لم تكن لهم قضية عادلة لا ريب فيها تستحق هذه التضحيات




قاسم حسين
صحيفة الوسط البحرينية - العدد 3249 - الأحد 31 يوليو 2011م الموافق 29 شعبان 1432هـ
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://mzmzmz.nforum.biz
 
الشعب مصدر السلطات؟
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
صحيفة عبد الكريم الخابوري الاسبوعيه :: مجلة اقلا م-
انتقل الى: