صحيفة عبد الكريم الخابوري الاسبوعيه
نر حب بجميع الزوار الكرام ونر جو منكم التسجيل

صحيفة عبد الكريم الخابوري الاسبوعيه

مجلة دوار 12 الاسبوعيه
 
الرئيسيةالبوابةالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 ميتة قائد و"ميتة" قضية!

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
جعفر الخابوري
المراقب العام
المراقب العام
avatar

عدد المساهمات : 3388
تاريخ التسجيل : 16/02/2010
العمر : 47

مُساهمةموضوع: ميتة قائد و"ميتة" قضية!   السبت نوفمبر 09, 2013 11:27 am

ميتة قائد و"ميتة" قضية!

مهما طال الكلام عن تسميم ياسر عرفات، فإن إسرائيل لن تعترف بارتكابها واحدة من جرائمها التي قد لا يتسع مقال لذكرها. عرفات واحد من الفلسطينيين الذين قيد لهم أن يتبوأوا واجهة النضال الفلسطيني خلال مرحلة وردية من عمر الفلسطينيين، لكن النكبة بحد ذاتها أكثر الأفعال الجرمية التي ارتكبتها إسرائيل، ودافع عنها البعض فيما وقف آخرون يتأملون، وهذا بحد ذاته موافقة على أحداث المشهد، أما العرب فليتهم ما فعلوا الصدام أو قدموا جيوشهم للموت بلا تخطيط ولا توافق ولا برمجة وإن كانت بعض الجيوش قد تمتعت بحيوية، فيما الكثير من مناضليها قدموا شهادات رائعة في الميدان كما اعترف لي ذات يوم المرحوم الكاتب الروائي الدكتور عبدالسلام العجيلي.
توقيت العودة إلى حادثة عرفات المشينة، تأتي في وقت ازدحام الصور المخربطة بين إسرائيل والفلسطينيين برعاية وزير الخارجية الأميركي جون كيري .. وهي على كل حال ليست مفاجئة لمن يعرف طبيعة العدو الاستيطاني الإسرائيلي، والثبات الأميركي على منحها المزيد من الدلع والتدلل وتحقيق أي من أهدافها، واعتراف كيري بعدم قدرته على خرق الجدار المكين الذي نصبته إسرائيل بوجه كل من يتقدم لنزع أي من أهدافها وخصوصا المستوطنات، ثم تهديد كيري العجيب غير الملائم هذه المرة للإسرائيليين، بأن ثمة انتفاضة ثالثة قد تحدث، وهو يعلم كم باتت الضفة الغربية محصنة ضد الانتفاضات من جانب السلطة التي اعتمدت نهجا مغايرا لشعبها المقدام. ولهذا السبب لم يهتم نتنياهو على الإطلاق بجملة كيري تلك، وهو العليم العالم بأمور السلطة وآفاقها تجاه أي حراك فلسطيني لا تعتمده هي بالذات، ويجب أن يكون خارج النص التاريخي الذي اختاره عرفات.
إذن يعترف الجميع من فلسطينيين، وينام غيرهم على ذات المعلومة بأن إسرائيل من قتل عرفات .. فماذا ستكون عليه ردود الفعل إن حصلت، وهي قد تحصل في أماكن بعيدة عن الضفة الغربية .. وماذا على سبيل المثال لو دمر الإسرائيليون المسجد الأقصى، فهل سنجد فعلا يتجاوز التظاهرات والجمل الإنشائية المختارة بعناية لهذه المناسبة.
إذا كان الحراك من أجل فلسطين، كل فلسطين، لن يتم، فهل تسمح السلطة بحدوثه واختراق محظورها من أجل عرفات الذي يشهد كثيرون على فرح العديد من القيادات الفلسطينية بموته، أو هل تنتفض الضفة على إخفاقات كيري التي هي جزء من هدايا أميركا إلى إسرائيل ..
نحن بكل أسف، في المقلب الآخر أو على الضفة الأخرى من الواقع الفلسطيني الذي انزلق كثيرا نحو صبره الذي لم يكن كذلك في تاريخه وفي أصعب لحظاته وأيامه، وكان دائما معطاء أدهش العالم إلى الحد الذي جعل من ثورته أو لم نقل ثوارته مرجعية كل الثورات، ومن قضيته كونية وإنسانية شاملة.
في كل يوم من أيام الصبر الفلسطيني المجلل بسواد أيامه، فإنه لن يكتب لهذا الصبر المضغوط أن يظل خارج نصه التاريخي الذي اعتمده في حياته .. لعلنا إذا ما استرجعنا شريط نضاله، فلسوف نجده رحلة معبرة عن حراك شعب عرف دائما معنى يقظته الدائمة دفاعا عن قضيته الكبرى. 
زهير ماجد
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://mzmzmz.nforum.biz
 
ميتة قائد و"ميتة" قضية!
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
صحيفة عبد الكريم الخابوري الاسبوعيه :: مجلة صدي الاسبوع-
انتقل الى: